13-آذار-2016

خلال المؤتمر السنوي للعلوم الاجتماعية والإنسانية:
الخبراء يستعرضون تحديات التمدين في الوطن العربي

 

 

كتب: سميح الكايد

انطلقت أمس أعمال المؤتمر السنوي الخامس للعلوم الاجتماعية والإنسانية الذي ينظمه المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات ويستمر حتى غد الاثنين بفندق الريتز كارلتون.

 

ويناقش المؤتمر موضوعين رئيسيين هما "سؤال الحرية في الفكر العربي المعاصر"، و"المدينة العربية: تحديات التمدين في مجتمعات متحولة".

 

وفي محاضرة تأسيسية في موضوع الحرية تحت عنوان "أسئلة الحرية: هنا..الآن"، أكد الكاتب فهمي جدعان أن "الحرية" وأسئلتها لاتزال مثار نقاش كبير على مختلف الصعد بين المفكرين والفلاسفة والسياسيين.

 

وتناولت الجلسة الأولى الموازية نقاشا ومداخلات حول المدينة العربية وتحديات التمدين في المجتمعات العربية حيث تمت مناقشة موضوع المدينة العربية وإشكاليات التمديُن والاندماج والاغتراب وذلك برئاسة هند المفتاح قدم فيها عبدالله حمد الدليمي معالجة لبعض إفرازات ظاهرة التمدين على تطور لغة الخطاب الديني في المجتمع وإدريس مقبول أعراض مرض التمدين وفتحي محمد مصيلحي تحديات التمدين في مجتمعات متحولة: القاهرة الكبرى نموذجًا.

 

الحرية في الإنتاج الفكري

وناقشت الجلسة الثانية الحرية في الإنتاج الفكري والفلسفي العربي المعاصر وتحدث فيها عبد الرزاق بلعقروز عن حرية المفهوم الفلسفي في الفكر العربي المعاصر وعبد اللطيف المتدين عن الحريات الفردية في عالم متغير، بينما ناقشت الجلسة الموازية قضية التغيرات المورفولوجية في المدينة العربية المعاصرة .

 

قضية الليبرالية

وتركزت الجلسة الثالثة حول قضية الليبرالية في مقاربات الفكر العربي الحديث للحرية تحدث فيها رجا بهلول عن الحرية ومعوقات الفعل ومهند مصطفى عن سياسة الاعتراف والحرية وثناء فؤاد عبد الله عن الحرية الليبرالية في السياق العربي وناقشت الجلسة الموازية موضوع المدينة العربية وإشكالية التهميش والإقصاء وتحدث فيها حسن ضايض.

 

ووسط جدل ساخن تناولت الجلسة الرابعة موضوع الحرية في البيئة الثقافية والاجتماعية والسياسية العربية برئاسة الدكتور محمد المسفر وتحدث فيها عبد الله محمد الجسمي حول: الحرية والثقافة وجواد رضواني حول: هل يمكن الحديث عن حرية فكرية عربية في إطار وجود ثقافة عربية حتمية؟ وإبراهيم القادري بوتشيش حول: حرية المرأة بالمغرب في ضوء الجدل والتدافع بين المرجعية الإسلامية والمواثيق الدولية وناقشت الجلسة الرابعة الموازية قضية حوكمة المدن والمخططات التنظيمية للمدن العربية وتحدث فيها أحمد مالكي: حوكمة المدن وإشكالية التخطيط الحضري: حالة مخططات التهيئة بالمغرب وأحمد حضراني: حوكمة المدن وإشكالية البطء المؤسسي للمخططات التنظيمية للمدن العربية: حالة مدينة الدار البيضاء بالمغرب وصالح النشاط: حوكمة المدينة من خلال فاعلية التخطيط الإستراتيجي ونجاعة التنفيذ المندمج.

 

الحرية الدينية

إلى ذلك طالت نقاشات الجلسة الخامسة الحرية الدينية وحرية المعتقد وتحدث فيها معتز الخطيب حول الحرية الدينية وقتل المرتد وسعيد أقيور عن حرية المعتقد في العالم العربي من السجال الفكري إلى التنزيل الدستوري ومحاسن عبد الجليل عن الحرية في التمثّلات الاجتماعية، بين الثقافة العالِمة والثقافة الشعبية.

 

وناقشت الجلسة الموازية موضوع المدينة العربية والتحوّلات الاجتماعية -الاقتصادية تحدثت فيها د. كلثم علي الغانم وعبد الله بادحدح حول تقييم الأثر الاجتماعي للتنمية العمرانية المكثفة: دراسة مقارنة ما بين سكان المباني العالية والمنخفضة في قطر وخليفة عبد القادر: إعادة تشكل البنيات الاجتماعية في مدن الصحراء الجزائرية وعبدالعزيز حسن البصير: أثر التحولات الاجتماعية والاقتصادية في البناء الاجتماعي للمدن السودانية: دراسة حالة مدينة ودمدني.

 

وناقشت الجلسة السادسة موضوع الحرية ضمن سؤال الحداثة والنهضة وتحدث فيها عبد الوهاب الأفندي:حول ثمن الحرية،واقتصاديات الحرية والتحرّر في صراعات الحداثة العربية بينما ناقشت الجلسة الموازية التغييرات المرفولوجية في المدينة العربية المعاصرة وتحدث فيها هتون أجواد الفاسي متناولا تحديات المحافظة على هوية الحرمين المقدسين ومهدي مبروك حول نفايات المدينة في سياق تحول ديمقراطي.





التعليقات

إضافة تعليق

الاسم  
التعليق